3.7.11

ما أسرع الوقت حينما يمضى معك!



حين تلدغكَ عقارب الزمنِ بأنّ وقتَ السعادةِ قد إنتهى..
وتعلنُ الذاكرةُ عن إنتهاءِ مساحةِ الحفظ،
تعودُ مجدداً لتهيمَ على وجهكَ منتظراً
لقاءاً سرمديّاً آخر
وعناقاً روحيّا أبديّ،،
ما أسرع الوقت حينما يمضي معك !




أولى محاولات النزول إلى ميدان التصوير :)


أتمنّى أن تنال على إعجباكم :)

هناك 6 تعليقات:

صــفاء يقول...

إلتقاطة رائعة !
حبذا لو أعلمتنا بالعدسة التي إلتقطت بها الصورة .

[ عُمر أبو صيام ] يقول...

شكرا لمروركِ أختي صفاء :)

العدسة عادية 0.5 - 75.0

Nikon L110

:)

( ما زالت خبرتي متواضعة جدا بالكاميرات والعدسات :$ )

rainlight يقول...

جميل جدًا ما التقطت ..
انا ايضًا مبتدئة لكن لا أظن أنها تحمل شوائب خطيرة :) ..

كون ساعة اليد تحمل رقم 3:29 وذكرى مرور تلك السعادة في الساعة5:27 مساءً ولكنها لن تدوم فالبطارية في أية لحظة ستغلق أبوابها السعيدة .. لذا اظن أنني بانتظار لقاء سرمديّ آخر ...
أشعر بقوة الارتباط بين الصورة والكلام .. عميق , صادق ... بصدفة او غير ذلك ..

شكرًا لك ..
و شكرًا لمساحة التعبير :)

[ عُمر أبو صيام ] يقول...

الأخت rainlight

أعجبني تحليلكِ المنطقي والعميق للصورة

وكما ذكرتِ هناك بعض الأمور العفويّة والأخرى مقصودة ..

سأسعدُ جدا عندما تعلّقين وتحللين أعمال قادمة، كما وسأسعدُ أيضا برؤية أعمالكم

دمتم بودّ،، :)

CHERRY يقول...

السلام عليكم ورحمه الله و بركاته
يبدو انك تمتلك نظرة تصويرية جميلة

ننتظر جديدك بهذا العالم

(=

فراشة حُزيران : دعاء مصاروة يقول...

اكتب اكثر !
احب ان اقرأ لك ..

الصورة أحببتها جدّا .. فقط لانها تحمل عشيقي جلاكسي اس !