30.3.11

الشعب يريد ~ تصميمي في يوم الأرض !

بسم الله الرحمن الرحيم


اليوم هو ذكرى يوم الأرض، والذي تعود ذكراه -كما تعلمون- إلى 30. آذار. 1976 عندما قامت المؤسسة الإسرائليّة بمصادرة مساحات واسعة في البلاد، كان معظمها يتمحور في منطقة سخنين وعرّابة، مما أدّى إلى إنتفاض الجماهير العربيّة وسقوط ستّة شهداء رووا بدمّهم الطاهر هذه البلاد .. نسأل الله أن يسكنهم فسيح جنّاته ..

يوم الأرض ليس مجرّد شعاراتٍ يحاول البعضُ أن يسوّغها، إنما هو بداية عهد ووعدٍ جديد، نقطعه مع هذه الأرض الطيّبة. نعيد ذكرى هذا اليوم بزرع الأشجار فيه، بالتواصلِ مع إخواننا في النقب، وبالوقوف على جثمان الشهداء .. ليس فقط بإحتفالاتٍ رنّانة ومهرجاناتٍ شعبيّة!


-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


أحبّ أن أهديكم بمناسبة هذه الذكرى الأليمة، تصميما بسيطا، كنت قد بدأتُ به منذ أيّام الثّورة المصريّة العظيمة، وقد اكتمل اليوم. طبعا لا أقدّمه لإزالةِ واجبٍ عنّي أو لأشعر أنني قد قدّمتُ شيء! .. أبدا .. لن نفي الأرضَ بكلّ الكلمات ولا بكلّ الصور والشعارات .. لن يرسم حدودها سوى دماء الشهداء..!


أترككم مع العمل 


                                 الرجاء الضغط على الصورة لمشاهدة التصميم كامل


مدة العمل: أسابيع على فترات متقطّعة.
عدد الليرات: 54
الصور المستخدمة:  إضغط هنا ~


ملاحظة: قد تكون الفكرة مبهمة قليلا، وقد تعمّدتُ ذالك ولم أضع نصّاً من شأنه أن يشرح الفكرة، أتمنّى أن تمعنوا النظر وتتوصلوا لما أرمي إليه :)


شكر خاص لكلٍّ من الأخوين المصمميْن: خالد السراج ، والأخ محمّد عبد الرحمن، على الإضاءات النيّرة :)

أتمنى أن تنال إعجابكم، وأكون سعيدا جدا بنقدكم البنّاء :)

هناك تعليق واحد:

عُلا وَتْد يقول...

عظمة الصور...
أنها تختلس في /جمالها/ آلاف الكلمات...

رشات الغُموض تُزيد الأهتمام في التصميم وفي فك شيفرته..

احببتُ توحيد المعاناة العربية في تصميم واحد :)
وان شاء الله باقون.. ما بقي الزعتر والزيتون..

دُمتَ.. وَدامت ريشتُك..